آخر المقالات

بين الدّين والتطرّف
ما هي الجذور الحقيقية لظاهرتي التطرّف والارهاب ؟
اقرأ المزيد
بخصوص خصومة '' التنويريين '' و'' الظلاميين ''
من حسن الحظ أن حسن العطار، محمد عبده، فرح أنطون، الطهطاوي، خير الدين، الأفغاني، ولي الدين يكن، سليم سركيس، والرجل الذي اعتبرته دوما معلّمي وقدوتي عبد الرحمن الكواكبي...ماتوا على آمالهم حتى لا أقول على أوهامهم. نعم ليس من باب التجني عليهم جميعا او علينا القول إننا فشلنا جميعا لحدّ الآن في معركة الحرية. فالاستبداد لا زال جاثما على صدورنا وما المأساة التي نراها في عالمنا العربي اليوم إلا أكبر دليل على قوته واستعداده لحرق الأخضر واليابس للتواصل. أما عن تحررنا الفكري من التعصب الديني اساسا، فإننا لم نعرف فترة من تاريخنا التهب فيها هذا التعصب قدر عصرنا. المضحك المبكي أن التنويريين العرب تعصبوا لعلمانيتهم تعصب خصومهم لدينهم. هكذا رأيناهم وفق قانون فرويد ينتهون هم أيضا بمشابهة أعتى خصومهم في رفض الآخر والدعوة لاستئصاله، بل رأينا البعض من غلاة الحرية يرتمون في أحضان المستبدين وقد استبطنوا أنه بما أن الاستبداد قدر هذه الأمة التعيسة فليكن خيارنا الاستبداد العلماني بدل الاستبداد الديني.
اقرأ المزيد
القوانين الخمس
تقييم الثورة التونسية والربيع العربي خمس سنوات بعد اندلاع الثورة
اقرأ المزيد
خطاب المؤتمر التأسيسي لحراك تونس الإرادة
خطاب المؤتمر التأسيسي لحراك تونس الإرادة - 20 ديسمبر 2015
اقرأ المزيد